Saturday, March 6, 2010

كما تريد


قالت : أريدك لي صديقة وأختا
فسرت في جسدي قشعريرة السعادة فلطالما حاولت أن أصادقها وتمنيت صحبتها

لكني رأيت أنها لا تريد أن تكون صديقتي كما نريد معا بل كما تريد هي
وإلا انقلبت إلى ألد أعدائها
وتكون هي قد قدمت ما عندها وفعلت ما عليها وعرضت استعدادها للصداقة وأنا من رفضت

حبيبتي :
آسفة .......أرفض تلك الصداقة


14 comments:

ستيته حسب الله الحمش said...

ان لم يحترم الأصدقاء ما يريدان معا
ان اتجهت الدفة نحو حاجة احدهما مع اهمال احتياجات واساسيات الأخرى
فوداعا للصداقة
انانية وصداقة لا تجتمعان

اما عن ان تنقلب الصديقة لعدو لدود
فمرحبا بك في مجتمع النساء :)


ملحوسة
لو قلتي انك ما استلمتيش الميل ها ارقع ميت صوت ويمكن اخنق ياهو قطيعة تقطعه

يــوم جــديد said...

هو الحقيقة الحقيقة يعني
أنا بتكلم عن صداقة من نوع خاص
إلا أنها تبقى في النهاية صداقة
مهما اختلفت المسميات

الميل وصل ورديت عليه
يارب يكون ردي وصل عشان أنا كده اللي هتقطع

أم .. بوبه said...

أنا قابلت النوع ده قبل كدة ومتفهمناش سوا .. لازم يكون إحترام العقول والأراء متبادل وإن كانوا مختلفين

صيدلانيه طالعه نازله said...

النموذج اللى بتتكلمى عليه ده موجود و للاسف قابلته فى حياتى كتير
و كانت خسارتى من هذه الصداقه اكبر بكتير من مكسبى
و جت على حسابى استقرارى النفسى
اللى انتى بتقوليه ده انانيه و حب امتلاك و سيطره و صعب نقول عليها صداقه

بس للامانه ساعات الحب الجامد بين صديقين يتقلب انانيه و حب امتلاك

ساره said...

سبحان الله ... الصداقه تألف
ومافيها انا اريد وهي تريد
فيها نحن نريد
ممكن نكون مختلفين تمام ... وشخصيتين عكس بعض بس لما احب مصلحتك زي مصلحتي .. واخاف عليكي .. ولما تحتاجيني تلاقينى .. وتسدي عنى وانا مش موجوده ... و تحاربي معاي عشاني .. و توجهيني لما اغلط حتى لو اضطريتي تبكينى عشان ما يضحك على الناس .. انتى هنا صديقه صح

الله يبعد عنا الصديق اللدود

يــوم جــديد said...

أم بوبه

صحيح يا قمر
هتتفاهموا ازاي وهي مش قابلة غير دماغها وانتي ليك دماغك ومحدش هيقدر يفكر بعقل حد تاني

الصديقة دي قلتها أحسن

يــوم جــديد said...

د.علا
منوراني والله
كل مرة كده تيجي تنوريني

بس تخيلي بقى لو الصداقة دي بين أم وبنتها
والبنت عايزة أمها تبقى صاحبتها بس بشروطها أو الأم عايزة تصاحب بنتها بس بالطريقة اللي تريحها هي مش تريح بنتها

تفتكري ساعتها ممكن يكونوا أصحاب
ولا زي ما بتقولي هايخسروا من الصداقة دي أكتر ما يستفيدوا؟

يــوم جــديد said...

سارة
فينك ما زمان يا غالية
عاملة زي حالاتي وغايبة ليه
انتي لخصتي الموضوع كله في كلمة واحدة

**سبحان الله ... الصداقه تألف**
هي دي الخلاصة

نورتيني كعادتك دائما

فتاه من الصعيد said...

فعلا هناك من يريد الصداقه بحسب مصلحته هو .... بلا تضحيات

قرارك سليم

تحياتي

صيدلانيه طالعه نازله said...

لو ام و بنتها برضه حتبقى خنقه و حيكرهوا بعض

يــوم جــديد said...

فتاة من الصعيد
بجد سعيدة إن حد بفكرك ورقيك بيعلق عندي وبيزور مدونتي المتواضعة

أيوة كده هو دا دعم اتخاذ القرار :)
تحياتي لك

يــوم جــديد said...

د.علا
الله ينور عليك
دووورر والله درر
أنا بقول كده برضه
أصل في ناس كان رأيهم لأ بين أم وبنتها حاجة تانية
بس كلامك صحيح فعلا
مش هتبقى صداقة هتبقى خناقة

مجرد مدونة said...

نفس المشكلة!
=
بالمناسبة نورتم المدونة

يــوم جــديد said...

جزاكم الله خيرا

لقطات

يقولون : ثلاثة لا تعود : زمن يمضي، وسهم يرمى، وكلمة تقال ولعل تلك الأخيرة من أكثر ما يؤثر فيَّ ليس فقط لأنها لا تعود لكن أيضًا لأنها تبقى ...